اقتصاد

النفط يرتفع رغم قفزة بمخزونات النفط الأميركية

ارتفعت أسعار النفط، الخميس، مدفوعة بتوقعات وصول أسعار الفائدة في الولايات المتحدة إلى ذروتها، لكن توقعات وكالة الطاقة الدولية بضعف نمو الطلب العام المقبل وارتفاع المخزونات الأميركية حدا من المكاسب.

وأظهرت بيانات اليوم الخميس أيضا أن التضخم في الولايات المتحدة يتباطأ، ما يزيد الرهانات على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي سيثبت أسعار الفائدة الشهر المقبل.

وكانت منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك”، قد ثبتت الخميس، توقعاتها للطلب العالمي على النفط في العام الجاري والمقبل، مشيرة إلى مؤشرات على اقتصاد عالمي مرن حتى الآن هذا العام وتوقعت زيادة الطلب في الصين.

وتثبت المنظمة في تقريرها الشهري، توقعات نمو الطلب العالمي على النفط في 2023 عند 2.4 مليون برميل يوميا، وفي 2024 عند 2.2 مليون برميل يوميا

وفي الوقت نفسه، خفضت وكالة الطاقة الدولية من توقعاتها لنمو حجم الطلب على النفط في 2024، مشيرة إلى أن تردي الظروف الاقتصادية العالمية والمضي قدما في سبل كفاءة الطاقة سيلقيان بظلالهما على الاستهلاك.

وتتوقع الوكالة الآن في 2024 أن يبلغ نمو الطلب 880 ألف برميل يوميا، مقارنة بتوقعاتها السابقة عند مليون برميل يوميا.

ومن جانب آخر، كشفت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية ارتفاع مخزونات النفط الأميركية بمقدار 10.2 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي، في حين كانت التوقعات تشير إلى زيادة بـ 1.3 مليون برميل.

بينما تراجعت مخزونات البنزين في الولايات المتحدة 1.3 مليون برميل، وانخفض مخزون المقطرات 1.8 مليون برميل.

تحركات الأسعار

وبحلول الساعة 15:35 بتوقيت غرينتش، صعدت العقود الآجلة لخام برنت 80 سنت بما يعادل 0.93 بالمئة إلى 86.61 دولار للبرميل، فيما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 55 سنت، أو 0.63 بالمئة إلى 84 دولار للبرميل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى